الجمعة، 1 مايو، 2009

باكيت!


باكيت يعني باك يعني رجعت، مو باكيت زقاير!

اشكر كل الي ما اسألوا عني وانا غايب، واقول زين انكم ما سألتوا لأني ماكنت راح ارد عليكم!

صراحتن كنت مشغول وايد وماسك كذا مشروع بوقت واحد ومو فاضي احك راسي!!!

لا مو صج!

الصج اني كنت مفلس والانترنت كان مقطوع والموبايل مقطوع مابقى الا الشسمه تنقطع علشان تكمل!!

الشسمه الي هي الكهربا!

مع انها ساعات تنقطع، قبل جم يوم بس قعدت الصبح على غير عوايدي، وِلّا البيت شي شغال وشي طافي، اقصد الكهربا، اجيك البوكس، الفيوزات اوكي شغاله!

دقيت على طواري الكهربا، والحمدلله بعد ساعتين رجعت الكهربا.

ابيخ شي لما تنقطع الكهربا! خصوصا بالصيف!

هي اذا يت علي انا مو مشكله اطلع مني مني ان شاء الله اقزرها قز بالسيارة، بس حظي انا القطاوة وحوض السمج، يعني مو شي زاخلي اثنعش قطو بالسياره وقاعد اتمشى بشارع الخليج!

ارجع حق سالفة الفلس.

الفلس يؤدي الى السلف لأن سلف عكس كلمة فلس، واثنينهم يؤدون الى بعض، اذا تسلفت بتفلس واذا فلست بتتسلف.

انا اذا فلست ما اتسلف، الا في الشديد القوي، بس الي اسويه هو اني اشوف الي انا مسلفهم اذا لهم نية يرجون لي فلوسي، اقول يالحبيب جنك مصختها، الفلوس الي قاعد تسافر فيها وتلعب فيها ترا فلوسي، اذا ما عندك مانع يعني، رجعهم!

الفلس حاله ممكان تصيب اي شخص مهما كان غني، الفرق انه الغني يشهر افلاسه، بس الفقير الناس تدري انه حافي مفلس! انا الحين قاعد اشهر افلاسي بالنت. والي يقرا البلوق ويعرفني شخصيا يعرف ليش انا مفلس.

الدنيا دواره ويوم مفلس ويوم مادري شسوي بالفلوس!

الفايدة الوحيدة من الفلس انك تعرف منو الزين ومنو الشين من الناس الي تعرفهم.

في ناس ناطرين الواحد يطيح علشان يكتون العيش فوقة ويسوونه قوزي ادمي ويعزمون ربعهم! وفي ناس تشيلك.

المهم بس علشان تنفرج العقدة مالت الكتابة. "ومن شر حاسد اذا حسد" راح انشر البوست الي صارلي شهر وانا كاتبه وماني عارف اخلصه بسبت عين واحد يعرف نفسه عدل! فمشو حالكم بهالبوست وترقبوا بوستي الياي عن دخولي المستشفى!!!

وتحيّاT